أخر الأخبــار
الاثنين، 5 يونيو 2017

إليكم تفاصيل الفخ الذي نصبه "حصاد" لنساء ورجال التعليم في الحركة الانتقالية


"فخ" حصاد لأسرة التعليم :
بعد قرار وزير التربية الوطنية المانح لصلاحيات واسعة للمديرين الإقليميين من ضمنها حق التعيين,سيكون "فخ" حصاد لأسرة التعليم قد اكتمل وسيفهم لماذا جاء القرار قبل إجراء الحركة المحلية بأيام قليلة .
إن هدف وزير التربية الوطنية إلغاء الحركة الوطنية في غضون ثلاثة مواسم يأتي في تكامل مع "مصيبة التعاقد" التي تركها عبدالإله بنكيران للشعب المغربي أي أن التعاقد بقطاع التربية الوطنية سيستمر مع الأكاديميات ,وللضبط اكثر سيتم التعاقد حسب تصريحات محمد حصاد مع المديريات ,هذا الإجراء سيؤسس لمشاكل جديدة بالقطاع (سأفرد لها تدوينة خاصة) .
الاستجابة غير المسبوقة لطلبات الحركة الوطنية جاءت ضمن مخطط مدروس و متكامل"بغاو يوريولينا الربيع بلامانشوفوالحافة" ,الاستجابة الواسعة سيليها ضم طلبات المستفيدين من الحركة الوطنية و الحركة الجهوية بطلبات الحركة المحلية لتمنح المناصب حسب الاستحقاق وفق شروط المذكرة الإطار,ولكي تتفادى الوزارة الطعون هناك احتمال الاستجابة في أقصى الممكن للمستفيدين وطنيا وجهويا بناء على طلباتهم ,لكن ماذا سيقع بعد ذلك ؟ ستعرف مؤسسات الجذب جلها فائضا ,لتمر الإدارة لتطبيق إعادة الانتشاربناء على التنقيط حيث سيجد المستفيدون من الوطني و الجهوي أنفسهم بمجموع نقط أقل بعد تجريدهم من نقط المديرية و المؤسسة أي سيصبحون ضحايا فخ محمد حصاد فإعادة الانتشار تكون في مرحلتها الأولى إرادية داخل الجماعة و إجبارية التعيين داخل نفس الجماعة في المرحلة الثانية واكيد جماعات الجذب لماما ما يكون بها خصاص ,لهذا ستمر الإدارة للمرحلة الثالثة بتكليف الفائض خارج الجماعة ,هنا بالضبط يمكن ربط قرار وزير التربية الوطنية المانح لصلاحيات أوسع للمديرين الإقليميين منها حق التعيين بإعادة الانتشار في مرحلتها الثالثة .

منقول
  • التعليقات عبر الفايس
  • تعليقات عبر المجلة

0 التعليقات :

إرسال تعليق

في انتظار تعليقاتكم وتفاعلكم على المواضيع

Item Reviewed: إليكم تفاصيل الفخ الذي نصبه "حصاد" لنساء ورجال التعليم في الحركة الانتقالية Rating: 5 Reviewed By: Educa24