أخر الأخبــار
الاثنين، 1 مايو 2017

البنية المفاهيمية المؤطرة للمقاربة الجديدة لتدريس القراءة بالمستوى الأول

Image associée

لقد تبنت وزارة التربية الوطنية في السنة الأخيرة مقاربة جديدة في تدريس مواد المستوى الأول و خاصة مكون القراءة, هذه المقاربة الجديدة اعتمدتها بشكل تجريبي في أواخر السنة الدراسية الحالية 2015-2016 في بعض المؤسسات المتفرقة على امتداد ربوع الوطن على أساس تعميمها في الموسم الدراسي المقبل 2016-2017.
و حسب الوثائق الرسمية من الوزارة خلال التكوينات التي أجرتها للأساتذة الذين جربت المقاربة في أقسامهم الدراسية فإن البنية المفاهيمية المؤطرة للمقاربة الجديدة لتدريس مكون القراءة بالمستوى الأول تتلخص فيما يلي :
* الطريقة المقطعية : Méthode syllabique هي طريقة تهدف إلى تحسين قدرة المتعلمات والمتعلمين على تهجئة الكلمات وقراءتها، وتعتمد بشكل أساسي على الربط بين المنطوق والمكتوب من القطع الصوتية، ثم الربط بين مجموع القطع المكونة للكلمة الواحدة.
* الوعي الصوتي : Conscience phonologique هو المعرفة الخاصة بأصوات اللغة ومبناها، وإدراك أن الكلمة المنطوقة هي قالب مركب يتألف من عدة أجزاء: قطع ومقاطع، وهي بذلك سلسلة من الوحدات الصوتية الصغيرة، وليست وحدة صوتية واحدة.
* القطعة : Segment هي الوحدات الصوتية التي تتألف منها الكلمات، وهي إما صوامت( ب، م، ن،...)، أو مصوتات( الفتحة، الضمة، الكسرة، المدود)، أو أشباه الصوامت( الواو في ولد، والياء في يد).
* المقطع : Syllabe مكون صوتي أكبر من القطعة، وهو تأليف بين الصوامت والمصوتات.
* التقطيع : Segmentation تعيين كل القطع( الصوامت، والمصوتات) المكونة للمتواليات اللغوية:( الكلمات،والجمل).
* التجزيئ المقطعي : Syllabification تعيين كل المقاطع المكونة للمتواليات اللغوية:( الكلمات، والجمل).
* التطابق الصوتي الإملائي : Corespondance phonique-graphique
إقامة العلاقات بين الشكل المنطوق( المسموع) والشكل المرئي( المكتوب)، وترسيخها لتصبح آلية لدى المتعلم( ة).

* الطلاقة : Fluidité القدرة على قراءة الكلمات بمفردها أو داخل نص دون جهد وبسرعة وبتعبير صوتي
* الفهم : compréhension الفهم عملية ذهنية، يقوم بها المتعلم لفك شفرة رسالة مكتوبة أو شفهية، بهدف إعطاء معنى لوضعية ما.
* الفهم القرائي بناء المعاني التي يتضمنها النص المقروء، انطلاقا من الربط بين الرمز والمعنى، وإيجاد المعنى من السياق، واختيار المعنى المناسب، وتنظيم الآفكار المقروءة، وانتهاء باستخدامها فيما بعد.
* الحكاية : Conte قصة شائعة تعتمد على سرد أحداث واقعيّة أو خياليّة، لجذب انتباه المستمعين أو القارئين. وتعتبر أسهل أنواع القصص التي يمكن أن تروى، فضلا عن بساطتها ومتعتها وسهولة فهمها وبنيتها الآساس التي تضفي روح الفكاهة والمرح على طابعها التعليمي..
* القراءة : Lecture عملية تفكير معقدة، تشمل تفسير الرموز المكتوبة( الكلمات والتراكيب)، لخبرات القارئ الشخصية وربطها بالمعاني، ثم تفسير تلك المعاني. وتتضمن القراءة عمليتين متصلتين، أولاهما ميكانيكية، والثانية عقلية.
* المقروء( المتن)Corpus هو المادة المقروءة التي تكون لغة مكتوبة أو مسموعة، أو صورا ورسوما بيانية، أو رموزا أو جداول، أو أشرطة سمعية أو بصرية أو سمعية بصرية.
* المهارات :Habilités كل ما يقوم به المتعلم من أداءات أثناء القراءة كالربط بين الوحدة الصوتية ورسمها ، أو إعادة تركيب مقاطع، أو إعادة الصياغة..
* تنمية الحصيلة اللغوية القدرة على فهم الكلمات واستخدامها واكتساب أو نقل، وتوصيل المعاني، وتركيب كلمات جديدة من جذورها.
* الكلمات البصرية : Mots visuels يقصد بتعبير "كلمات بصرية" أن الكلمات الشائعة تترسخ في ذهن المتعلم على شكل صورة بفعل ترددها وتكرارها، فلا يعود بحاجة إلى تهجئتها. وهي الكلمات أكثر تكرارا واستخداما في اللغة المكتوبة في الكتب المدرسية والقصص. 
  • التعليقات عبر الفايس
  • تعليقات عبر المجلة

0 التعليقات :

إرسال تعليق

في انتظار تعليقاتكم وتفاعلكم على المواضيع

Item Reviewed: البنية المفاهيمية المؤطرة للمقاربة الجديدة لتدريس القراءة بالمستوى الأول Rating: 5 Reviewed By: Educa24