أخر الأخبــار
الجمعة، 1 يوليو 2016

مسيرة احتجاجية في الرباط ضد قانون التقاعد



عقب المصادقة في البرلمان، على ملف قانون  التقاعد المثير للجدل بين الحكومة والنقابات، قررت المنظمة الديمقراطية للشغل  تنظيم مسيرة احتجاجية، انطلاقا من ساحة باب الأحد بالرباط، مساء السبت 16 يوليوز،  ضد  ما وصفته ب ” القانون الجريمة”، على حد تعبيرها.
  كما قررت أيضا  تقديم شكوى لدى المكتب الدولي للشغل ضد  قانون، اعتبرته  “جائرا”، مادام  يجيز للحكومة التخفيض من أجرة المعاش بنسبة 30 في المائة، وفق بلاغ تلقى موقع ” مشاهد 24″ نسخة منه.
 إلى ذلك، أعلنت  المنظمة الديمقراطية للشغل عن   رفع دعوى قضائية ضد رئيس الحكومة،  لعزمه تطبيق قانون  جديد للمعاشات المدنية  بأثر  رجعي على موظفين وموظفات،  وقعوا عقدة مع الإدارة المغربية  حين توظيفهم  تتضمن سن الإحالة والاستفادة من التقاعد عند بلوغهم سن ال60  كاملة،
وفي سياق التصعيد، قررت نفس المنظمة النقابية عن مقاطعتها  الانتخابات الجزئية لغرفة المستشارين الخاصة  بهيئة بالمأجورين، “باعتبار التزوير الذي لحق انتخابات مناديب العمال من طرف وزير التشغيل”.
   وبعد أن عبرت  المنظمة الديمقراطية للشغل عن رفضها المطلق لما وصفته ب”القانون الجريمة” المرتكب في حق الموظفين والموظفات والمعطلين والمعطلات”، حسب تعبيرها، حيت موقف المستشارين الذين صوتوا ضد ما نعتته ب” المشروع المشؤوم”،  وفي مقدمتهم ممثل المنظمة الديمقراطية للشغل،  عبد العزيز بنعزوز، وفريق حزب الأصالة والمعاصرة بالغرفة الثانية للبرلمان.
  وحذرت من انعكاسات وعواقب قانون التقاعد على  الموظفين والمعطلين، مشيرة إلى أنه   سيؤدي، دون شك، إلى  تخفيض أجرة المعاش لكل المتقاعدين الجدد ابتدءا من السنة المقبلة، “والقضاء على كل أمل للتوظيف في أسلاك الوظيفة العمومية بتمديد سن التقاعد إلا للمقربين والموالين”.
واعتبرت  المنظمة أن القانون المصادق عليه في مجلس المستشارين بمثابة  “سرقة معاش المتقاعدين  والمتقاعدات بالوظيفة العمومية في واضحة النهار ” وسيغلق الأبواب أمام توظيف الشباب العاطل عن العمل، علما أن  الشباب يشكل نسبة  مرتفعة،  ووزنا هاما  في الهرم الديمغرافي بالمغرب.
و استعانت ببعض الأرقام، لتذكر  بأن نسبة الشباب الذين تتراوح أعمارهم ما بين 15  و34 سنة، تبلغ حاليا 36 في المائة إي 11 مليون نسمة،  وقد بلغ معدل البطالة لدى هذه  الفئة العمرية 15-24 سنة  19.3٪، أي ضعفي المستوى الوطني، ويصل هذا المعدل إلى 25٪ بين الشباب حاملي الشهادات المتوسطة و 60٪ من بين خريجي التعليم العالي.
وخلص المصدر ذاته إلى “أننا  لم نصل بعد الى مجتمع الشيخوخة كما أوروبا، ليتم رفع  سن التقاعد الى 65 سنة، ونسد بذلك  الأبواب على شبابنا العاطل عن العمل، ذكورا وإناثا، و نمس حقهم الدستوري في  الشغل والكرامة”.

  • التعليقات عبر الفايس
  • تعليقات عبر المجلة

0 التعليقات :

إرسال تعليق

في انتظار تعليقاتكم وتفاعلكم على المواضيع

Item Reviewed: مسيرة احتجاجية في الرباط ضد قانون التقاعد Rating: 5 Reviewed By: Educa24